مقتدى الصدر لترامب: أتهدد شعباً بالعقوبات يا ابن النوادي الليلية

مواضيع مفضلة

قيم المنشور

الثلاثاء، 7 يناير 2020

مقتدى الصدر لترامب: أتهدد شعباً بالعقوبات يا ابن النوادي الليلية


الصدر لترامب: أتهدد شعباً بالعقوبات يا ابن النوادي الليلية

.
حذّر زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، الاثنين، الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من التجرؤ على بلد المقدسات، فيما خاطبه بالقول :"أتظن أن الخونة سينفعونك؟".
.
وقال الصدر في تغريدة على موقعه في "تويتر" :"أتهدد شعبا (بالجوع) يا ابن الملاهي؟، أتهدد شعباً (بالحصار) يا ابن صالات القمار؟، أتهدد شعباً (بالعقوبات) يا ابن النوادي الليلية؟، أتظن.. أن أموال الحجاز تنفعك؟، أتظن.. أن الخونة سينفعونك؟، أتظن.. أن ترسانتك الحربية ستجدي نفعاً؟، أتظن.. أن جواسيسك سيخبرونك؟، كلا.. ورب الراقصات إن بيتك أوهن من بيت العنكبوت وإن سلاحك اضعف من وخزة البعوض".
.
وأضاف، أن "صوتك وتغريدك أنكر من صوت الحمار، وتذكر أن الذباب قتل الطاغوت وأن الطير قد أهلك أبرهة وأن القمل قد دمر الظلمة أفنسيت (فيتنام)!؟ أم أنك اشتقت الى وحل آخر؟! والله ستجد جندا لا قبل لك بهم وجحافل أولها في البصرة وآخرها في دهوك متصلات بله".
.
وأوضح الصدر، :"اليوم، بانت نواياكم فمن يدعي التحرير بالأمس اليوم يريد تركيع الشعب ومن أراد بالأمس أن يكسب حب الشعب فاليوم سيخرج مذموما مدحوراً"، مستطرداً :"يا ترامب ! إن تجرأت على بلد المقدسات.. فأنا لك ولو أردت نصيحتي.. فلا تكن كسلفك.. وإلا ستندم ونحن طلاب سلام إن استسلمتم.. ونحن طلاب حرب إن حاربتم.. وقد خبرتمونا".
.
وتابع، :"ترامب إن عُدت عدتُ والبادئ أظلم... ولكم الويل مما تصفون".
.
وكان الرئيس الأميركي دونالد ترامب قد أشار في تغريدة له، أمس الأحد، إلى أن الولايات المتحدة لن تغادر العراق قبل أن يدفع تكلفة قواعدها العسكرية هناك، مهددا بفرض عقوبات على بغداد "لم يروا مثلها من قبل".

موجهاً حديثه إلى ما وصفهم بـ"الحضور الشيعي".. الحلبوسي يحذر من تداعيات إخراج القوات الأجنبية في البلاد، مؤكداً إنها ستؤدي إلى وقف المجتمع الدولي لتعاملاتهِ المالية مع العراق، وقد لا تكون الحكومة العراقية قادرة على الإيفاء بـ"إلتزاماتها المالية" أمام مواطنيها في أي لحظة.
.

#رديف_بلال

إرسال تعليق

المشاركة على واتساب متوفرة فقط في الهواتف