النرويج : مهاجم المسجد "يرفض الاعتراف"

مواضيع مفضلة

قيم المنشور

الاثنين، 12 أغسطس 2019

النرويج : مهاجم المسجد "يرفض الاعتراف"




النرويج : مهاجم المسجد "يرفض الاعتراف"

رفض المشتبه فيه الرئيسي في إطلاق النار على مصلين في المسجد بالنرويج الإقرار بالذنب، وفق ما أفادت محاميته، الاثنين.

وكانت الشرطة النرويجية قالت إن شخصا أطلق النار داخل أحد مسجد في إحدى ضواحي العاصمة أوسلو، مما أدى إلى إصابة شخص.

وتمكن أحد المصلين من التغلب على الرجل، ثم احتجزه المصلون قبل اعتقاله من جانب الشرطة النرويجية.
.
وأوضحت الشرطة أنها ألقت القبض على الفاعل، وتتعامل مع الهجوم بوصفه "عملا إرهابيا محتملا".
.
وقالت محامية المشتبه فيه "الاثنين" : إن موكلها يرفض أيضا الإقرار بالذنب في جريمة قتل شقيقته التي وقعت في نفس يوم هجومه على المسجد الذي يقع في المركز الإسلامي العاصمة النرويجية.

وأكدت أن موكلها لا يتحدث مع المحققين، وقالت "إنه يمارس حقه في عدم استجوابه. ولا يعترف بأي ذنب".

ومن المتوقع أن تصدر محكمة قرارا في وقت لاحق اليوم بشأن طلب الشرطة احتجاز المشتبه به، البالغ من العمر 21 عاما، وذلك لعدة أسابيع.
.

Norway: Mosque attacker "refuses to confess"

The main suspect in shooting at worshipers at a mosque in Norway has refused to plead guilty, his lawyer said Monday.

Norwegian police said that one person opened fire inside a mosque in a suburb of the capital Oslo, injuring one person.

One of the worshipers was able to overcome the man and was then held by the worshipers before being arrested by the Norwegian police.

Police said they had arrested the perpetrator and treated the attack as a "possible terrorist act".

The lawyer for the suspect, "Monday": The client also refuses to plead guilty to the murder of his sister, which occurred on the same day of his attack on the mosque, which is located in the Islamic center of the Norwegian capital.

She asserted that her client was not talking to the interrogators. "He is exercising his right not to be questioned.


A court is expected to issue a decision later in the day on the police's request to detain the 21-year-old suspect for several weeks.
.




إرسال تعليق

المشاركة على واتساب متوفرة فقط في الهواتف