حقوق الانسان تصدر توضيحا بشأن الجثث التي عثر عليها في بابل

مواضيع مفضلة

قيم المنشور

الاثنين، 12 أغسطس 2019

حقوق الانسان تصدر توضيحا بشأن الجثث التي عثر عليها في بابل


حقوق الانسان تصدر توضيحا بشأن الجثث التي عثر عليها في بابل


أصدرت المفوضية العليا لحقوق الانسان، الاثنين، توضيحا بشأن الجثث المجهولة الهوية التي عثر عليها في محافظة بابل، مؤكدة وجود تأخير في اجراءات الدفن.

وذكر عضو المفوضية علي البياتي في بيان اليوم، 
(12 آب 2019)، انه "حسب المصادر الرسمية، فان الجثث التي تم دفنها في محافظة بابل هي لمجهولي الهوية تم العثور عليهم في توقيتات مختلفة ابتداءا من سنة 2016 وصولا الى السنة الحالية 2019 ومن مناطق مختلفة في المحافظة".
.
وأوضح البياتي، انه "تم اجراء فحص الحمض النووي عليهم من قبل الطب العدلي، ودفنهم تم وفق المادة 101 من قانون الصحة العامة رقم 89 لسنة 1981".
.
وأكد: "نعم هنالك تأخير في إجراءات الدفن، وتم تشكيل لجنة من الجهات المعنية في المحافظة لمتابعة مجريات الموضوع اكثر، والمفوضية ستتابع مع اللجنة وتكشف تقريرها للرأي العام".

إلى ذلك طالب تحالف القرار العراقي في وقت سباق من اليوم الاثنين، الحكومة بفتح تحقيق حول الجثث المجهولة الهوية التي عثر عليها شمال محافظة بابل.

وذكر التحالف في بيان صحفي، اليوم، 12 آب 2019، ان "الأخبار تتوالى حول الجثث مجهولة الهوية التي تعود لمنطقة شمال بابل والمقصود بها منطقة جرف الصخر والمحاويل والمسيب، وتتجمع في صحة بابل ليقوم الخيرون بعد جهود شاقة بدفنها في محافظة كربلاء".

وأضاف أن "31 جثة لرجال ونساء وأطفال بعضها جثث مقطعة الأوصال سبقتها 51 جثة، دفنت دون أن يصدر عن الحكومة بيان أو تعليق أو فتح تحقيق بالأسباب التي راحت هذه الأرواح ضحية لها ومن هم المجرمون الذين ينفذون هذه المجازر بعيدا عن رقابة الدولة والقانون".

وأدان تحالف القرار العراقي هذه الجرائم، مستذكرا قضية المفقودين والمغيبين في الصقلاوية والرزازة وسامراء وغيرها من المناطق التي شهدت عمليات الاختطاف، التي وبرغم كل المطالبات عجزت الحكومة عن الاجابة أو فتح تحقيقات منصفة للضحايا وأهلهم.

وحمل التحالف الحكومة المسؤولية كاملة عن استمرار هذا التجاهل، مشيرا إلى انه إذا ما استمر ذلك، وعجزت الحكومة عن القيام بواجباتها القانونية والأخلاقية، فإن تحالف القرار سيلجأ لعرض هذه الجرائم على المجتمع الدولي.
.

إرسال تعليق

المشاركة على واتساب متوفرة فقط في الهواتف