وفاة الطفلة رفيف تفتح النار على قياديةٍ في الفضيلة، و"تجار الدم"

مواضيع مفضلة

قيم المنشور

السبت، 27 يوليو 2019

وفاة الطفلة رفيف تفتح النار على قياديةٍ في الفضيلة، و"تجار الدم"


.

وفاة الطفلة رفيف تفتح النار على قياديةٍ في الفضيلة، و"تجار الدم"..


حيث خرج العشرات من المواطنين، بـ تظاهرةٍ غاضبة ومحافظة الديوانية.، إحتجاجاً على تردي الوضع الصحي، والإهمال الطبي والروتين.
وطالب المتظاهرون، وزير الصحة بـ إقالة مديرة صحة الديوانية عن حزب الفضيلة الإسلامي، إضافة إلى إنزال العقوبات الرادعة بحق المقصرين.
وشهدت الديوانية، اليوم، إضراباً عاماً للصيدليات وعيادات الاطباء، ما ادى إلى تضرر الكثير من المرضى والمصابين.
.
أعلن نقيب أطباء محافظة الديوانية عماد المياحي، السبت، الإضراب العام في المحافظة بعد حادثة وفاة الطفلة رفيف.
.
وقال المياحي في حديث : إن "إضراباً عاماً للاطباء بدأ في المحافظة نتيجة تعرضنا لهجمات تسقيط وتهديد على مواقع التواصل الاجتماعي".

وأضاف أن "الهجمات والتهديدات جاءت بعد حادثة وفاة الطفلة رفيف
.
وأعلنت وزارة الصحة، أمس الجمعة، نتائج التحقيق بشأن حادثة وفاة الطفلة رفيف حيدر، في طوارئ مستشفى محافظة الديوانية العام، نتيجة ابتلاعها "لب جوز" يوم الاربعاء 
(24 تموز الجاري)، فيما أكدت أن "مجريات التحقيق أثبتت لدى اللجنة مقصريّة بعض الكوادر الطبية وإدارة المستشفى تجاه التعامل
 مع الحالة.
.
وأشارت الوزارة، إلى أن "اللجنة التحقيقية قررت توجيه العقوبات الرادعة للذين ثبت تقصيرهم".
.

إرسال تعليق

المشاركة على واتساب متوفرة فقط في الهواتف